الجمعة، 7 ديسمبر، 2012

شوق لأرض نيلها يجري في دمي

أشتاق لبلادي .. أشتاق لأرض نيلها يجري في دمي 
ومن ترابها خلقت .. وهوائها أتنفسه حتى في غربتي 
وماأصعبه من اشتيااق ..
نفسي .. نفسي أرجع تاني للشارع الدافي في عز الشتا ..
شوارع بلادي بتدفيها ضحكة طفل وحكاوي الناس في ساعة سهر ..
الفجرية ع الكورنيش لحظة بالدنيا ومافيها ..
ولما نتمشى و النيل يمشي معانا والقمر بيضحك لحكاوينا .. 
كوباية شاي العصرية في البلكونة ..
والمغربيه كده ع الشط مع كتاب <3 
وحشتني بلد كل أهلها بيخافوا على بعض 
وحشتني بلد كلمة حلوة ممكن تعدي أي خناقه فيها 
وحشتني بلد الصبحيه فيها بنسلم على كل الناس اللي نعرفه واللي منعرفوش 
وحشتني بلد فيها الخير للغير ده مزروع في الناس 
وحشتني بلد الجدعنه طبع أهلها 
وحشتني بلد بتتريق على طوب الأرض 
وحشتني بلآدي .. وحشتني مصر 
اشتقت لأذان بيترفع مع جرس الكنيسة .. على أرض شربت من دماء شهداء ماتوا عشانها
لـ حب إتحفر ع الشجر .. لـ رسالة بنقولها للبحر 
للعيال اما يزوغوا من المدرسة عشان ماتش الأهلي
لصوت يعلى ع القهوة في مناقشه حاده ع السياسه 
لست الكل وهي واقفه في البلكونه وبتنده على ابنها عشان يطلع يتغدا 
للقلوب الصافية .. قلوب مبتعرفش تكره 
قلوب اتعلمت تتحمل وتسكت 
قلوب اتعلمت ازاي تدافع عن نفسها بطريقه استراتيجية .. 
..
بس وحشتني أوووي بلادي 
بحبك يا بلادي 
12/8/2012
8dec2012

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق